رأسية “بيدرو” تهدي فوزا مثيرًا للوحدة أمام الشارقة

خطف الوحدة فوزا ثمينا ومثيرا، بهدف دون رد، أمام الشارقة، في المباراة التي أقيمت في ختام الجولة الثامنة من دوري أدنوك للمحترفين، سجل هدف الوحدة جواو بيدرو في الدقيقة 94، ليرفع الوحدة رصيده للنقطة 16 بالمركز الثاني، وهو ذات رصيد الشارقة صاحب المركز الأول بفارق الأهداف.
سيطر الحذر على أداء الفريقين في الشوط الأول، وجاءت الهجمات غير مكتملة على كلا المرميين، وانحصرت الكرة في منطقة وسط الملعب معظم دقائق ذات الشوط، فيما كانت أخطر فرص لفريق الوحدة في الدقيقة 42، وجاءت من تسديدة قوية من أحمد رفعت، أخرجها شاهين عبدالله مدافع الشارقة من على خط المرمى في الوقت المناسب.
تخلص الفريقان من الحذر الدفاعي في الشوط الثاني، وبدأ كل فريق في الضغط على الآخر من مناطقه الدفاعية لتسجيل هدف التقدم، ومن فرصة خطيرة للشارقة في الدقيقة 58، أرسل لوان بيريرا كرة عرضية خطيرة لم تجد من يحولها للشباك، ليبعدها دفاع الوحدة في النهاية، ورد تيجالي وأرسل رأسية قوية تصدى لها درويش محمد، حارس الشارقة بثبات.
حاول كل مدير فني خطف نقاط المباراة الثلاث، بإجراء التبديلات؛ لتنشيط الشق الهجومي، لتزيد المباراة إثارة في الدقائق الأخيرة من المباراة، ويهدر ماخيت ديوب هدفا قريبا للشارقة، وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل من الضائع يخطف البديل جواو بيدرو الفوز للوحدة برأسية متقنة؛ ليصل بيدرو للهدف رقم 4 في مرمى الشارقة بدوري المحترفين، ويصبح الوحدة أكثر فريق سجّل أهدافاً رأسية في دوري أدنوك للمحترفين هذا الموسم (7)، وأكثر من سجّل أهدافاً في ربع الساعة الأخير من المباريات (8) .

ترك الرد